المنتدى الرسمي لمكتبة مدرسة الرياينة المعلق الإعدادية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
تتقدم أسرة المكتبة بأرق التهاني القلبية لجميع أعضاء المنتدى بمناسبة العام الدراسي الجديد 2013 / 2014 وكل عام وأنتم بخير
تتقدم أسرة المكتبة بأرق التهاني القلبية لجميع العاملين وطلاب المدرسة بمناسبة العام الدراسي الجديد 2013 / 2014 وكل عام وأنتم بخير
تعلن إدارة المنتدى عن إختيار مشرفين جدد للمنتدى فعلى من يرغب في الإنضمام إرسال رسالة خاصة لإدارة المنتدى موضحاً القسم الذي يرغب الإشراف عليه

تتقدم إدارة المنتدى بأرق التهاني القلبية لجميع الأعضاء بمناسبة حلول العام الميلادي الجديد 2014


شاطر | 
 

 تركيب أرقام التصنيف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ahmed
Admin
avatar

ذكر عدد المساهمات : 254
درجاتك في المنتدى : 720
تاريخ التسجيل : 05/10/2009
العمر : 39

مُساهمةموضوع: تركيب أرقام التصنيف   الأحد 18 أكتوبر 2009, 12:20 am



كيفية بناء وتركيب أرقام التصنيف
تقديم:
التنظيم الفني هو ساس العمل داخل المكتبات ومراكز المعلومات ومن خلاله يمكن أن يؤدى الإرشاد وتوجيه وتدريب المستفيدين من أجل الانتفاع من مقتنيات تلك المكتبات ومراكز مصادر التعلم.ومن هذا المنطلق واستجابة لرغبة بعض الزملاء في طرح موضوع يتعلق بكيفية تصنيف أوعية المعلومات المختلفة وفق خطة تصنيف ديوي وبالطريقة الصحيحة كان طرح هذا الموضع الذي أرجو أن يكون فيه فائدة ، فالممارسة العملية في التصنيف هي فن تعين مكان مناسب للكتاب وهذا العمل يتطلب من المصنف الأتي :
1- تحيد موضوع الكتاب بكل دقة.
2- تحيد المكان المناسب لذلك الكتاب وفق خطة التصنيف المستخدمة ،ومن المعلوم أن تحيد موضوع الكتاب يعتمد عليه تحيد المكان المناسب والذي يمكن أن يبحث عنه فيه من قبل المستفيد.

ويستعين المصنف في تحديد الموضوع بالتالي :
1- عنوان العمل.
2- قائمة المحتويات.
3- عناوين الفصول.
4- تقديمات العمل.
5- مقدمة العمل.
6- غلاف الكتاب.
7- قائمة المصادر والمراجع.
8- بطاقة الفهرسة أثناء النشر.

ومن الضروري قبل تناول بناء أرقام التصنيف أن نتناول وباختصار التصنيف الضيق والتصنيف الواسع لكونهما مرتبطان ببناء وتركيب أرقام التصنيف بشكل مباشر :

1 - التصنيف الضيق ويستخدم فيه التقسيمات الدقيقة للمعرفة وغالباً ما يكون استخدامه في المكتبات الكبيرة التي تمتلك مجموعات كبيرة مثل المكتبات الجامعية والمكتبات المتخصصة.

2- أما التصنيف الواسع فهو يتمثل في الاقتصار على الموضوعات الرئيسة وما يلحق بها من تفريعات ضرورية مع إهمال التقسيمات الفرعية الدقيقة بمعنى أن المصنف هنا يضع المادة المصنفة تحت الأرقام الرئيسة في الغالب وهذا النوع من التصنيف يستخدم في المكتبات الصغيرة مثل المكتبات المدرسية ومراكز مصادر التعلم.وبالنظرإلى نظام ديوي العشري في صورته الحالية نجد أنه بين الحصري والتحليلي رغم أنه بدأ تصنيفاً حصرياً الإن البناء التحليلي هذا التصنيف كان واضحاً في القسم ( 400 اللغات ) في طبعته الأولى وبعد استحداث الكثير من الجداول المساعدة ووجود تعليمات وملاحظات مثل " أضف " ظهرالتركيب الوجهي التحليلي بشكل أكبر وهذا يلاحظ بشكل جلي أبتدأ من الطبعة الثانية عشر من هذا التصنيف كما أنه اصبح في وضع أفضل لعمليات التحليل المتعمق للمعرفة.بناء الأرقام : نجد أغلب الموضوعات الهامة لها أرقام في خطة تصنيف ديوي في الجداول الرئيسية ، لكن هناك موضوعات ليس لها أرقام مناسبة جاهزة داخل خطة التصنيف مما جعل هذه الخطة تسمح بتركيب أرقام تناسب تلك الموضوعات.
إضافة رموز مناسبة من القوائم المساعدة أو من أي جزء من الجداول الرئيسية وهذا يتم وفق طريقتين :
1- بناء أرقام دون تعليمات محددة بمعنى أنه يمكن استخدام أي رمزأو تفريعاته في الجدول المساعد رقم (1 ) التقسيمات الموحدة إذا كان ذلك مناسباً للإضافة ولم تكن هناك تعديلات محددة تسمح بذلك .

2- بناء الأرقام وفق تعليمات محددة.
وهي تعليمات التي ترد تحت أي مدخل في الجداول الرئيسية أو المساعدة مثل كلمة أضف التي تحت الرؤوس أو المدخل وتسمى أيضا بالتعليمات والمثال على ذلك أضف رقم المكان 4 - 9إلى رقم الأساس كما تسمى أيضا بتعليمات البناء والرقم الذي يراد التوسع فيه برقم الأساس ، وقد يصل الرقم هنا إلى سبعة أرقام ومن الممكن أن يكون من الأرقام الموجودة بالجداول الرئيسية أوالمساعدة ( 2 –7 ) بحيث يضاف إلى رقم الأساس الرقم المضاف ليكون الرقم المطلوب والمرغوب.

بناء الأرقام
وعند بناء رقم مركب ينبغي أن تحدد النظام الذي بموجبه تم ترتيب أجزاء الرقم وتركيبه وهو ما يسمى بنظام الإسناد.
ويكون غالب رقم التصنيف هو المحور الرئيسي للموضوع عندما يكون درجة الوضوح عالية في الموضوع المعالج في الوعاء.ولكن عندما يكون درجة الوضوح ليست بالدرجة الكافية في الموضوع المراد تصنيفه مثال على ذلك كتاب يتناول موضوعين ( علم المكتبات والرياضيات ) وهنا على من يقوم بعملية التصنيف تحديد الموضوع الأساسي لكي يضع رمزه أولاً وأي التخصصين يكون الثاني؟ فعليه أن يحدد هل العمل يعالج الرياضيات في علم المكتبات أو العمل عبارة عن معالجة للمكتبات المتخصصة في مجال الرياضيات والحقيقة أن المعالجة في المثال السابق على النحو التالي : المكتبات المتخصصة هي الموضوع الرئيسي ورقمها بالخطة يكون( 020 ) وعندما يتم استعراض موضوع علم المكتبات في الخطة في الخلاصة الثالثة أو في الجداول الرئيسية نجد الرقم ( 026) المكتبات ومراكز المعلومات المتخصصة في موضوع معين وهذا الرقم قد يكون مناسباً لكن في نظري أن الرقم هذا واسع وأكبر من الموضوع المعالج في المثال، لذلك ينبغي إيجاد رقم مناسب من خلال الملاحظات والتعليمات حتى تساعدنا في الوصول إلى الرقم المناسب وإذا تتبعنا الرقم ( 001 ,026 - 999 ) تجد تعليمات إرشادية توصي بإضافة الرقم الأساس 026 الرمز 001 – 999 وعلى هذا نضيف رقم الرياضيات إلى رقم الأساس 026 لنصل إلى الرقم المطلوب وهو 51 ،026 وهو رقم المكتبات المتخصصة في الرياضيات.·
إضافة رقم التصنيف كاملاً : وهذا ابسط أنواع تركيب أرقام التصنيف حيث يتم إضافة رقم كامل من أي مكان في الجداول الرئيسية إلى رقم الأساس ويلاحظ في خطة التصنيف أن هناك تعليمات تحت بعض الأرقام من أجل التنبيه إلى إمكانية إضافة أو تركيب رقم وتأتي هذه التعليمات في الشكل التالي :
أضف الرمز الأساس أي رقم موجود بالجداول الرئيسية إلى رقم الأساس كما في المثال السابق حيث تلاحظ حذف الصفر من الرقم الخاص بالرياضيات 510 أما هنا فالرقم يضاف كاملاً ليكون الرقم 510 ،260 ويلاحظ أن الصفر يحذف في نهاية الرقم المركب كما في المثال السابق ولا يكون بالرقم سوى فاصلة واحدة فقط وتأتي بعد الرقم الثالث.·
إضافة جزء من الرقم : وهنا يتجه المصنف إلى الكشاف أو الخلاصات ويلتزم بإتباع التعليمات الواردة في الخلاصات " أضف " ويعني أضافت الجزء إلى رقم الأساس والجزء هو الوجه الثانوي للموضوع .

الوجه التحليلي في التركيب والإضافة : وعادة ما يلجا إلى هذا النوع من الإضافة حينما يكون هناك صعوبة في القدرة على الإضافة سوى بجزء من الرقم أو الكل وممكن الصعوبة هنا أن إضافة أي حاله مما ذكر قد يؤدي إلى تعارض بما يؤدي إلى أن الرقم قد يرشد إلى أكثر من موضوعين مختلفين لذلك لآبد من استخدام الدالة الوجهية أو ما يسمى بالمؤشر الوجهي قبل أن تتم عملية الإضافة وذلك لتركيب رقم مناسب.يلاحظ في خطة تصنيف ديوي العشري أن هناك بعض التعليمات بالإضافة مرة واحدة فقط وتكون موجودة في الصفحة ذاتها كما توجد أرقام تميزها وجود علامة * وهي مشروحة في العادة في نهاية الصفحة في حاشية توضيحية تدل بأن على المصنف أن يصنف وفقاً للتعليمات الموجودة تحت الرقم في حالة إذا أراد المصنف أن يتوسع في رقم التصنيف ولا يمكن للمصنف أن يصنف إذا لم يكن هناك تعليمات توضح ذلك. ومن وجهة نظري أن المصنف ينبغي عليه قبل البدء في عملية التصنيف وتركيب الأرقام أن يكون على دراية كاملة بالخطة وبنائها والطبعة التي سوف يصنف وفقها وأن استطاع أن يحفظ الخلاصة الأولى التي تتمثل في الأقسام العشرة الرئيسية ثم معرفة أقسام المائة لتساعده في التصنيف مباشرة من الجداول الرئيسية ثم يبدأ في التعرف على الخلاصة الثالثة وهي الألف شعبة ثم تصفح الجداول الرئيسية والتسلسل الهرمي للرمز وتتبع العلاقات الهرمية بين فروع الموضوعات.
أسأل الله أن ينفع به ، إنه سميع مجيب الدعاء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://moniem-maktaba.ahlamontada.net
 
تركيب أرقام التصنيف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مكتبة مدرسة الرياينة المعلق الإعدادية  :: أشياء تهمك-
انتقل الى: